فريق "جازو للسباقات" يحرز المركز الأول ضمن فئة SP-PRO في سباق نوربورغرينغ للتحمل 24 ساعة

مركبة لكزس LC تحقق المركز الأول عن فئتها في أول ظهور لها في سباق التحمل الألماني

بعد نجاحها في التغلب على التحديات التي واجهتها على واحدة من أكثر الحلبات صعوبةً في العالم، قدمت مركبة لكزس LC التي تحمل الرقم 56 لفريق "جازو للسباقات"، والتي يقودها السائقون تاكيشي تسوتشيا، وتاكاميتسو ماتسوي، وناوويا غامو، ويوويتشي ناكاياما، أداءً استثنائياً في أول ظهور لها في هذا السباق، لتحرز المركز الأول عن فئة SP-PRO في سباق نوربورغرينغ للتحمل 24 ساعة الذي أقيم مؤخراً في ألمانيا.

وانطلاقاً من المركز الثاني والثلاثين في ترتيب الانطلاق ضمن 147 مركبة، أظهر فريق مركبة لكزس LC التي تحمل الرقم 56 زخماً متزايداً وإصراراً على الوصول إلى نهاية السباق، حيث بلغ زمن أسرع دورة حققتها 8 دقائق و34 ثانية و591 جزءاً من الثانية على حلبة السباق الألمانية المليئة بالمرتفعات والمنخفضات والتي تمتد على مسافة 25 كيلومتر.

وقال السيد شيغيكي توموياما رئيس شركة جازو للسباقات: "على الرغم من أن مركبة لكزس LC لفريق ’جازو للسباقات‘ كان عليها التوقف في نقطة الصيانة عدة مرات بشكل غير متوقع متأثرة بالاصطدام الذي وقع في بداية السباق، إلا أننا سعداء بإكمال السباق الذي امتد على مدى 24 ساعة. قام كل من السائقين والميكانيكيين والمهندسين وكافة أعضاء فريق الدعم بأدوارهم على الوجه الأمثل، وقد بذلنا قصارى جهدنا لبلوغ نهاية السباق. ونود أن نعرب عن خالص امتناننا لجميع موردينا وشركائنا الذين ساعدونا على الاستمرار في المشاركة في هذه الفعاليات".

وذكر السيد توموياما أن المعرفة والتقنيات التي يتم تطويرها هنا على حلبة نوربورغرينغ لن يتم اعتمادها فقط في الطرازات التابعة لعلامة "جازو للسباقات"، بل سيتم استخدامها في المستقبل في مجموعة متنوعة من مركبات الإنتاج .  

وتعليقاً على هذا الفوز، قال السيد يوغو مياموتو الممثل الرئيسي للمكتب التمثيلي لشركة تويوتا في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: "برهن سباق نوربورغرينغ للتحمل 24 ساعة على أنه تجربة فريدة لاختبار قدرات المركبة، ومدى كفاءة الفريق، مع تسليط الضوء على أفضل ما تقدمه مركبات لكزس. وعلى الرغم من أنه الظهور الأول لمركبة لكزس LC في هذا السباق الذي يشتهر بصعوبته، إلا أنها قد نجحت في الاستحواذ على إعجاب الجماهير بأدائها الاستثنائي، الأمر الذي يشكل إضافة نوعية إلى سجلنا الحافل بالإنجازات وقدراتنا المشهود لها في عالم رياضة السيارات".

وأضاف السيد مياموتو: "لطالما حرصنا على الاعتماد على الخبرات التي نكتسبها على حلبات السباق في جميع أنحاء العالم وتسخيرها لتصميم مركبات تمتاز بجودة هندسية لا تضاهى، فضلاً عن تقديم أداء كفيل بنيل إعجاب وتقدير عملائنا في كل مرة وإثراء عواطفهم. ونود أن نتوجه بالشكر إلى معجبينا وعملائنا على دعمهم المستمر ولكونهم القوة الملهمة وراء نجاحنا المستمر".

وكانت المرحلة الرئيسية للسباق قد انطلقت بمشاركة 147 مركبة مع السائق تاكاميتسو ماتسوي خلف عجلة قيادة مركبة لكزس LC التي تحمل الرقم 56 لفريق "جازو للسباقات"، غير أن المركبة تعرضت لاصطدام بعد بدء السباق مباشرة. ومع ذلك، فقد تمكنت من مواصلة الانطلاق بقوة، حيث تمت الإصلاحات اللازمة خلال التوقف الدوري الأول في نقطة الصيانة، دون الحاجة إلى التوقف بشكل طارئ.

وفي ظل ظروف السباق القاسية وعلى امتداد ساعاته الـ 24، ظهرت بعض المشاكل التقنية والتي لم يكن الفريق قد واجهها خلال مرحلة الاختبار، غير أنه تم التعامل معها ومعالجتها بنجاح، وذلك بفضل احترافية وسرعة استجابة السائقين والميكانيكيين والمهندسين، الأمر الذي ساهم في عودة المركبة إلى الحلبة بقوة.

واستمرت مركبة لكزس LC التي تحمل الرقم 56 في السباق منذ الساعة 6:30 صباحاً دون أن تواجه أي مشاكل رئيسية، وتمكنت من التقدم في ترتيب السباق، لتنجح في الوصول إلى خط النهاية ونيل المركز الأول في فئة SP-PRO والمركز الـ 96 في الترتيب العام.

ملاحظات السباق:

  • مركبة لكزس LC رقم 56 لفريق "جازو للسباقات"
    • السائقون: تاكيشي تسوتشيا، وتاكاميتسو ماتسوي، وناوويا غامو، ويوويتشي ناكاياما
    • المركز: الأول
    • عدد الدورات: 97 دورة
    • زمن أسرع دورة: 8 دقائق و34 ثانية و591 جزءاً من الثانية


إطلع على المزيد .. إسمع المزيد .. إنشر المزيد ..

إطلع على صفحات التواصل الإجتماعي

احصل على أخبار وفيديوهات وصور حصرية - تابعنا هنا.